يعتبر المسحوق الغذائي السمكي ضروريا للأحياء البحرية التي يتم تربيتها في الأحواض والبرك الخارجية نظرا لاحتوائه على المكونات الغذائية اللازمة لها.

وقد أدى التنامي المطرد للصناعات القائمة على تربية الأحياء البحرية و الدواجن في العالم إلى ازدياد الطلب على المسحوق الغذائي السمكي و ارتفاع أسعاره.

وقد أجريت تجربة في مركز أبحاث الأحياء البحرية بأم القويين لإنتاج المسحوق السمكي من أنواع الأسماك الغير قابلة للتسويق و الفائضة عن حاجة سوق السمك باستخدام جهاز إنتاج المسحوق السمكي . و أشارت نتائج هذه التجربة بان حوالي 24 % من المسحوق يمكن إنتاجه من الكمية الإجمالية (الوزن الرطب) بينما تبلغ نسبة بقايا العظام 10 % و النسبة المتبقية البالغة 66 % محتويات رطبة.

وتشير الدراسة المقارنة بأن تقديرات التكلفة لمسحوق الأسماك المنتج محليا تقل بمقدار 42 % عن المستورد ، كما أظهرت التجارب التي أجريت على نوعين من الأسماك البحرية في الأحواض الخارجية للأسماك و التي تم تغذيتها بالمسحوق السمكي المنتج محليا نموا ملموسا.

وتلعب تربية الأحياء البحرية دورا حيويا متزايدا في إنتاج الأسماك في العالم ، كما يمثل المسحوق الغذائي السمكي أعلى نسبة للتكلفة ضمن العناصر الداخلة في عمليات التربية و خاصة عندما تصبح هذه الأسماك يافعة و تحتاج إلى نظام تغذية يناسب مرحلة النمو.

ويعتبر المسحوق الغذائي للأسماك آمنا و طبيعيا يفي بالحاجة الغذائية لها و يلاءم نفس بيئتها ، و يعتبر أيضا المكون الأساسي للوجبات الغذائية للأحياء البحرية مستقبلا حيث توفر ( اوميجا 3 ) و الأحماض الدهنية في المسحوق السمكي و زيت السمك المناعة الطبيعية للأسماك و تقلل من نسبة إصابتها بالأمراض و تكاليف العلاج.

وأوضح تايلوت عام 1997 بأنه في حال انخفاض الأوكسجين في أحواض اسماك الحفش البالغة فانه لا يظهر تأثيرا عكسيا على الأسماك التي يتم تغذيتها باوميجا 3 و الأحماض الدهنية و يتفق بيلارزيك ( 1995 ) مع الرأي القائل بان الأسماك التي تقتات على الأعشاب تزداد مناعتها أيضا عندما يضاف زيت الأسماك إلى الوجبات المقدمة لها. و يوضح تشونج ( 1992 ) بأن تكلفة المسحوق السمكي في مزارع تربية الأحياء البحرية تتراوح بين 30 % ، 60 % من إجمالي التكلفة.

وتعتبر الأسماك آكلة اللحوم أكثر الأحياء البحرية استهلاكا للمسحوق السمكي و زيت السمك يليها الروبيان البحري ثم الأنواع الأخرى من الأسماك التي تقتات على اللحوم و الإعشاب ( تاكون 1992 ) و يرى تشا براين ( 1992 ) ، نيو ( 1991 ) ، ويجكستروم و نيو ( 1998 ) ، بايك ( 1991 ) بان حوالي 20 % من إجمالي الإنتاج العالمي من المسحوق السمكي و زيت السمك سيتم استهلاكه في تغذية الأحياء البحرية اعتبارا من عام 2000.

وتشير التقديرات على انه قد تم استهلاك 840,000 طن ، 1078,000 طن من المسحوق السمكي في مزارع تربية الأحياء البحرية عامي 1991 ، 1992 على التوالي ( سبرينت و جاليمور وبايك).

وعلى الرغم من محدودية توفر المنتجات السمكية في الأسواق إلا أنها تظل الأفضل عند مقارنتها بالبدائل الأخرى نظرًا لطعمها المستساغ و الأمثل كوجبة غذائية متوازنة لاحتوائها على الأحماض الامينية الضرورية والأحماض الدهنية (نبذة عن تربية الأسماك في المزارع لتاكون 1993).

وقد اعتمد مركز أبحاث الأحياء البحرية بأم القويين منذ إنشاءه على تغذية الأحياء البحرية بالمسحوق السمكي المستورد من أقطار الشرق الأقصى علما بأنه قد طرأ ارتفاعا ملحوظا على أسعار المسحوق السمكي و الشحن الجوي علاوة على التأخير الحادث في استلام الشحنات الواردة و نقص إمكانيات التخزين مما حدا بالمركز للقيام بتجربة لإنتاج المسحوق السمكي محليا من الأسماك الغير قابلة للتسويق و الفائـض عن حاجة سوق السمك بدبي.

وقد ثبت فوائد هذه التجربة من حيث التغطية الجزئية لاحتياجات المركز من المسحوق السمكي للأسماك طالما توفرت كميات الأسماك الغير قابلة للتسويق و الفائضة عن حاجة الأسواق.

أ - جهاز إعداد المسحوق السمكي:
قام ناكا ياسو سيزاكوشو بصناعة الجهاز و هو عبارة عن جهاز بسيط سهل التشغيل و قوي الأداء تمت صناعته من الحديد الصلب ذو الجودة العالية و يبلغ طول غرفة الإعداد 120 سم و قطرها 80 سم و توجد بها أربع اذرع للتقليب مثبتة في الاسطوانة المركزية للجهاز و متصلة بالمحرك و ناقل للسرعة. و يعمل ناقل السرعة على تخفيض سرعة المحرك عند التشغيل بينما تدور اذرع التقليب بسرعة ثابتة بمعدل ثماني لفات في الدقيقة لخلط المحتويات ، كما يمكن تشغيل المحرك عكسيا عند الحاجة. ويستخدم وقود الديزل في غرفة الإشعال (الفرن) أسفل الجهاز.

ب - جمع الأسماك:
يتم جمع الأسماك في أكياس بلاستيكية بمعاونة مفتشين من بلدية دبي ثم يقوم الفنيون في مركز تربية الأحياء البحرية بفصل الأجسام الغريبة من قواقع و غيرها وتدوين أنواع الأسماك والوزن الإجمالي ومقياس الطول.

ت - التشغيل:
توضع الأسماك في الجهاز ببطء بعد تشغيله، و يستوعب الجهاز ثلاثمائة كيلوجرام من الأسماك كحد أقصى ، كما يتم في نفس الوقت إشعال الفرن و يقفل الجهاز بعد التأكد من قيامه بالعمل على النحو المطلوب. و تستغرق الفترة الزمنية لتحويل الأسماك داخل الجهاز إلى عجينة من 4 - 5 ساعات يتم بعدها تجفيف المحتوى بالتبخير لتحويله إلى مسحوق. و يحتاج إعداد المسحوق و تجهيزه إلى فترة زمنية تتراوح بين 5 - 6 ساعات طبقا لنوع الأسماك إذ تحتاج الأسماك التي تحوى نسبة عالية من الزيوت إلى فترة أطول بالمقارنة بالأنواع الأخرى .

وعند التأكد من تحول العجينة إلى مسحوق يتم إغلاق نظام التسخين بينما تظل اذرع التقليب في حالة دوران تجنبا لاحتمالات تكون كتل نتيجة للتبخر عندما تبدأ حرارة المسحوق في الانخفاض التدريجي.

وبعد تفريغ المسحوق في أوعية نظيفة و جافة يتم استخدام مصفاة لا تزيد فتحاتها عن 1.5 مللم لفصل المسحوق عن الأجسام الصلبة و يتم وزن المسحوق و بقايا العظام كل على حده و تدوين البيانات و حساب معدل الفاقد من الوزن الذي يمثل محتوى الرطوبة , و يحفظ المسحوق في درجة اقل من الصفر.

ث - تقدير التكلفة:
جرت في المركز تجربة لتقدير تكلفة الإنتاج من خلال تصنيف النفقات الإجمالية إلى مجموعتين أولهما تكلفة مجموعة الأعمال الروتينية و الأخرى مجموعة تكلفة الاستثمار . و تشمل تكلفة العمليات الروتينية استهلاك الكهرباء و الديزل و البترول و الثلج و العمال بينما تشمل تكاليف الاستثمار جهاز إعداد المسحوق السمكي و المسكن و الأواني و المصافي و براد التجميد ....... الخ.

ويتم حساب تكلفة الإنتاج من خلال حساب التكلفة الإجمالية لإنتاج المسحوق السمكي محليا لمدة عشر سنوات و مقارنتها بتكلفة المسحوق المستورد خلال نفس الفترة.

ج - تقييم الجودة :
من خلال تجربة التحليل الكيميائي لمسحوق الأسماك المصنع محليا و المستورد لتقييم الجودة و مقارنة نسبة البروتين ثبت أن المسحوق السمكي المصنع محليا أكثر استساغة و يحتوي نسبة أعلى من البروتين عن نظيره المستورد.

ح - تجربة تأثير المسحوق السمكي المنتج محليا على نمو الأسماك :
قام المركز بإجراء الدراسة على الأسماك اليافعة من الصافي ( Rabbit fish S. Caualicolatus ) والفريدي (Rhabdasargus Sabra) في الأحواض الخارجية لتربية الأسماك باستخدام نظام المياه الجارية و التغذية اليومية بمعدل 5 - 8 % من مسحوق السمك المنتج محليا كوجبة رئيسية و تم قياس حجم و نمو هذين النوعين شهريا لتقييم معدلات النمو. قام المركز أيضا بإجراء ست من الدراسات حول إنتاج المسحوق السمكي من الأسماك التي تم جمعها من سوق دبي في ستة أيام ، و اعتمدت هذه الدراسة على البيانات التي تم الحصول عليها من هذه التجارب و حساب نسبة المادة الغذائية ومتبقيات العظام من كل تجربة على حدة طبقًا لأنواع الأسماك التي تم إجراء التجارب عليها. و قد بلغت نسبة المادة الغذائية في المسحوق السمكي 24 % و متبقيات العظام 10 % ، 66 % و هو الوزن المتبقي للرطوبة المفقودة خلال تجهيز المسحوق السمكي.

خ - تقييم تكلفة الإنتاج :
تم تقييم تكلفة إنتاج المسحوق السمكي بمعدل مرتين أسبوعيًا وقد بلغت التكلفة الإجمالية للعمليات 10017 درهم سنويا و تكلفة الاستثمار 2950 درهم مع الافتراض بان العمر الزمني لجهاز إعداد المسحوق السمكي عشر سنوات و البراد خمس سنوات . و عند استخدام 259 كجم من الأسماك في المرة الواحدة لأعداد المسحوق السمكي حوالي 4500 كجم من المسحوق السمكي خلال خمسة و سبعين عملية سنويا ، و تصل تكلفة إنتاج الكجم الواحد من المسحوق السمكي المنتج محليا 2.90 درهم / كجم بينما تصل تكلفة المسحوق المستورد خمسة دراهم أي أن تكلفة إنتاج المسحوق السمكي محليًا تقل بنسبة 42 % عن تكلفة المسحوق المستورد.

والتحليل الكيميائي لعينات من المسحوق السمكي المستورد و المصنع محليا حيث بلغت نسبة البروتين في المسحوق المنتج محليا 79 % و المستورد 70 % و يذكر تاكون ( 1993 ) بان معدل البروتين في المسحوق السمكي و زيت السمك في أحواض تربية أسماك السالمون في أمريكا الشمالية يتجاوز 68 % ، علمًا بأن القيمة الغذائية والجودة في المساحيق السمكية تعتمدان أساسًا على المادة الأولية المستخدمة وطريقة التصنيع وظروف التخزين. وبوجه عام فإن أفضل المساحيق السمكية من حيث الجودة وارتفاع القيمة الغذائية والتي تعطى أعلى معدلات لنمو الأسماك آكلة اللحوم هي تلك التي يتم تجهيزها من الأسماك الطازجة وتحوي نسبة عالية من زيت السمك و يتم تجفيفها في درجة حرارة منخفضة ( الفاو 1986 ، هاردس و ماسيوموتو 1991 ، بايك 1991 ، سبرنجيت و جاليمور 1992).

د - الكفاءة الغذائية لمسحوق السمك المحلي:
أظهرت التجارب التي أجريت على نوعين من الأسماك في أحواض التربية الخارجية من خلال تغذيتها بالمسحوق السمكي الذي تم إنتاجه في مركز أبحاث الأحياء البحرية بأم القويين نموًا ملموسًا لهذه الأسماك فقد ازداد طول سمكة الصافي من 12.5 - 22.7 سم و وزنها من 37 جم - 208.8 جم خلال فترة إحدى عشر شهرًا بينما زاد طول سمكة الفريدي من 9.4 سم - 16.8 سم و وزنها من 18.8 جم - 160.8 جم خلال نفس الفترة.

  • Currently 350/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
118 تصويتات / 5084 مشاهدة
نشرت فى 24 ديسمبر 2008 بواسطة ayadina

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

12,832,851

التخطيط وتطوير الأعمال