القراءة عملية فكرية شديدة التعقيد لارتباطها بالنشاط العقلي والفسيولوجي للإنسان، إضافة إلي حاسة البصر وأداة النطق والحالة النفسية .

وهي تقوم على أبعاد أربعة :

- التعرف والنطق

الفهم

النقد والموازنة

حل المشكلات .

أهمية القراءة

تحقق القراءة التواصل بين أفراد المجتمع الواحد من خلال الوقوف على أفكار الآخرين واتجاهاته ويتعرف الأفراد من خلالها على التراث الثقافي للمجتمع بما يحافظ على وحدة المجتمع وتقارب المجتمع وهي وسيلة لاتصال المجتمعات بعضها مع بعض وهي تعمل على تنمية الافراد وتزويدهم بالمعارف البشرية لمسايرة التقدم العالمي بالإضافة أنها تساعد القراءة على رفع مستوى المعيشة

المهارات اللازمة للقراءة

وتتدخل في أداء هذه العملية حواس الفرد وقدراته وخبراته ومعارفه وذكائه ومجموعة أخرى من القدرات التي ينبغي توافرها لدي القارئ ليتمكن من القراءة الجيدة ومنها :-  

·    القدرة على النظر 'لي الكلمات المكتوبة وإدراك النقاط الأولية المهمة في الموضوع .

·    القدرة على إدراك المعنى العام للمادة المقروءة  

·    القدرة على ترتيب وتنظيم المادة المقروءة

·    القدرة على القراءة مع التنبؤ بالنتائج

·    القدرة على التمييز بين أجزاء وفصول وتعريفات المادة المقروءة

·    القدرة على نقد تمحيص المادة المقروءة 

أنواع القراءة

·    القراءة الخاطفة أو السريعة  

·    قراءة الاستمتاع  

·    القراءة التحصيلية  

·    القراءة النقدية   

تحسين القراءة

ويمكن تحسين القراءة عن طريق

·    تحديد الأولويات  

·    الانتباه أثناء القراءة  

·    فهم ما تقرأ  

·    توفير البيئة المناسبة للقراءة

·    استخدام الأسلوب الأمثل للقراءة، ويشمل: (المسح – الفحص – القراءة – الاسترجاع – المراجعة).

 ( عن كتاب مهارات الاتصال للإعلاميين التربويين والدعاة تأليف الأستاذ الدكتور محمد منير حجاب)

  • Currently 342/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
119 تصويتات / 5954 مشاهدة
نشرت فى 15 إبريل 2009 بواسطة ayadina

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

11,344,011

التخطيط وتطوير الأعمال